‫الرئيسية‬ ميديا وفن ديزيرت روز لإنتاج الأفلام تحصد جوائز كأفضل شركة تسلط الضوء على القصص النسائية في الشرق الأوسط
ميديا وفن - ‫‫‫‏‫3 أسابيع مضت‬

ديزيرت روز لإنتاج الأفلام تحصد جوائز كأفضل شركة تسلط الضوء على القصص النسائية في الشرق الأوسط

 متابعة –  محمد الفقي
 
تعتبر شركة ديزيرت روز لإنتاج الأفلام ، و احدة من أهم شركات الإنتاج التي تشيد بدور المرأة اللاتقليدية المستقلة و القيادية التي تساهم بإحداث تغيير جذري في  المجتمع و خاصة في منطقة الشرق الأوسط .
تسلط الشركة الضوء على حكايات النساء الغير مروية والتراث الخفي للشرق الأوسط إذ  قامت بتجديد منصتها الألكترونية و أطلقت موقعها الإلكتروني الجديد الذي يصور  ثقافة المرأة المستقلة في الإنتاج  و توجيه المواهب الصاعدة في المنطقة  من خلال رواية القصص . لمع نجم الشركة من خلال إنتاج فيلم “فتى الجبال ” الذي تم تصويره بالفجيرة  تزامناَ  مع شهر التوعية بالتوحد .
 تأسست الشركة في عام 2014 من قبل نانسي باتون ، كاتبة سيناريو ومخرجة ومنتجة بولندية-أسترالية حائزة على  العديد من الجوائز ولديها ما يقرب من ثلاثة عقود من الخبرة في الإنتاج السينمائي والتلفزيون والكتابة ، تطورت الشركة بما يتماشى مع تطورات العصر و تقديم محتوى فني يناسب كل الأجيال مدركين احتياجات كل جيل على حدى وبالتالي إنتاج محتوى يلبي تلك الاحتياجات.
و في هذا الأطار علقت المؤسسة ، نانسي باتون لدينا حافز مهم و هو “التعاطف والتفاهم والتعليم “نحن نمنح النساء في المنطقة صوتًا أمام الكاميرا وخلفها على حد سواء – مما يخلق حركة رواية مقنعة من منظور جديد فهناك قواسم مشتركة بيننا توحدنا واختلافنا يشجعنا “.
في الوقت الحالي ، تم إنتاج فيلم “فتى الجبال ”  وهو فيلم روائي طويل مقتبس من كتاب لأطفال  (الفتى الذي يعرف الجبال ) و الحائز على جائزة من دولة الإمارت العربية المتحدة كأ فضل  كتاب للأطفال من تأليف الكاتبة الإماراتية الأسترالية الدكتورة ميشيل زيولكوفسكي.  يروي الفيلم قصة فتى منبوذ من قبل القرويين الذين لا يفهمون اختلافاته ، طفل صغير مصاب بالتوحد يعيش بمفرده في جبال الفجيرة. إن تقاربه الخاص من البيئة وقدرته الفائقة على فهم العالم يأخذانه في مغامرات  عدة في جميع أنحاء الإمارات العربية المتحدة. باستخدام مواهبه النادرة لمساعدة الناس في جميع أنحاء البلاد . يتضمن الفيلم مشاركة المخرجة الإماراتية إيمان السيد والمنتجة الإماراتية ريحانة الهاشمي وذلك  تماشياً مع مهمة شركة ديزرت روز للأفلام لدعم المواهب النسائية الإماراتية  .
 
  تعد ديزرت روز لإنتاج الأفلام مركز تجمع لصقل المواهب و احتوائها إذ رسخت برنامج لإرشاد أكثر المواهب تميزًا في صناعة الأفلام من جميع الثقافات ، لتنمية مهاراتهم وخبراتهم و إمكاناتهم وازدهارهم، هذه فرصة لأي شخص لديه قصة يرويها لينقلها على أرض الواقع .
و تضيف باتون .”التأثير الإيجابي الذي أحدثه عملنا ليس سوى غيض من فيض لم يكن بوسعنا اتخاذ خطوات كبيرة بدون الدعم في المنطقة. نشجع أي شخص مهتم بصناعة  الأفلام على المساهمة ، سواء من خلال الاستثمار أو التطوع أو المشاركة في برنامج الإرشاد الخاص بنا. ما نحاول تحقيقه أكبر منا – نحن نخلق التغيير ونحشد الدعم لصانعات الأفلام في المستقبل ، هنا وفي كل مكان. من الضروري لنا أن نشجع صناعة السينما المستقلة في المنطقة وخلق هذه الفرص للمرأة ومنحها مساحة آمنة لسرد قصصها بحرية و رؤية روايتها تنبض بالحياة من خلال وسيلة  مهمة “، .
تقدم شركة ديزرت روز للأفلام خيارات استثمارية للمهتمين بالمشاركة خلف الكاميرا من خلال طرق مبتكرة ورائدة و لديهم عدد من المشاريع قيد الإنجازوتعتبر ديزرت روز اول شركة في الشرق الأوسط تستتخدم تقنية العملة الرقمية لتسمح للمستثمرين الإستفادة من ارتفاع سعر العملات الرقمية المتزايد لكسب الإيرادات باستمرار بعد إصدار المشروع.
 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

‫شاهد أيضًا‬

شركة المسافر تتعاون مع هيئة السياحة التايلاندية لتعزيز السياحة من السعودية

 متابعة –  محمد الفقي وقعت شركة المسافر، العلامة التجارية الرائدة في مجال السفر في الشرق ا…