‫الرئيسية‬ أخبار مصر مواقف دمياط تحارب مصيف راس البر والرحلات بفرض رسوم إجبارية باهظة
أخبار مصر - محافظات - ‫‫‫‏‫3 أيام مضت‬

مواقف دمياط تحارب مصيف راس البر والرحلات بفرض رسوم إجبارية باهظة

 رغم فرحة عودة فتح الشواطىء أمام رواد مصيف راس البر من جديد بعد توقف أكثر من عام ونصف  فور صدور قرار الدكتور مصطفى مدبولى رئيس مجلس الوزراء بشأن إعادة فتح الشواطئ والحدائق والمتنزهات مع استمرار تطبيق الإجراءات الإحترازية و الوقائية، ورغم متابعة الدكتورة منال عوض محافظ دمياط الأعمال التى تُجرى من خلال الوحدة المحلية لمدينة رأس البر لإعادة تشغيل الشاطئ لموسم صيف 2021   و تجهيزه بكافة الخدمات . وقيام  الوحدة برئاسة اللواء حسين لبيب بتجهيز عدد ٤ خيم كنقاط تمركز للاسعاف  وكذا ٤ خيم آخرين كمركز لتواجد الاطفال التائهين به لحين تسليمهم لذويهم وأيضاً أبراج الإنقاذ بطول الشاطئ، فضلاً عن عمليات تجهيز منطقة المعدات و صيانة دورات المياه وأماكن الاستحمام و التأكد من إتمام كافة الاستعدادات و جاهزية جميع الخدمات بالشاطئ قبيل تشغيله و تكثيف المتابعات الدورية للتأكد من الالتزام بتطبيق جميع الإجراءات الإحترازية و الوقائية و اتباع قواعد التباعد من خلال تنظيم المظلات بمسافات محددة، كما ناشدت المواطنين باتباع جميع التعليمات الصادرة فى هذا الخصوص، حفاظاً على سلامة الجميع والحد من تداعيات جائحة كورونا.
رغم ما سبق نجد ان إدارة مواقف دمياط تعمل على تطفيش المصطافين خاصة الرحلات القادمة لرأس البر  حيث تفرض رسوم تفوق المتعارف عليه بالمصايف المشابهة او المجاورة لها حيث يدفع الميكروباص والباصات 25 جنيه رسم دخول وكارتة مغرمة 35   جنيه على ايصال رسم فئة 5 جنيهات فقط ولا يتوقف الأمر عند ذلك  بل يتم حجز بطاقة السائق  لحين العودة لضمان عدم التحميل للركاب  رغم انها رحلات وافدين لمصيف راس البر تزيد من تنشيط سياحة المصايف وتنعش الحركة التجارية  ويصاب رواد المصيف عند العودة حيث تفرض بوابة راس البر بدفع مبلغ 105    جنيه  حيث يتم فرض دفع  ثلاث ايصالات الواحد بمبلغ 35 جنيه غرامة لانه يوجد ركاب بالميكروباص فالرحلة بركابها تدخل لقضاء رحلة ترفيهية ومصيف اليوم الواحد…فهل يدخل الركاب المصيف ويغرقون بالبحر ولا يخرجون للعودة لمنازلهم..؟! عراقيل وترهل إداري وفكر نمطي يقضي على مصيف راس البر حيث ان بالمصيف شواطئ  وكافيهات وكازينوهات وفنادق وعشش للايجارات وكافتريات عليها ديون واصيبت بخسائر فادحة من جراء إغلاق المصيف التى يعمل بها مايزيد عن ربع مليون عامل  ليس لهم مصدر رزق سوى هذا العمل الذي لايمتد سوى ثلاثة اشهر او اربعة اشهر على الأكثر ناهيك عن الباعة الجائلين على الشواطئ كما يعطي سمعة تنال من طبيعة مصيف رأس البر  المجاني والقليل التكاليف الذي يجعله فى متناول البسطاء والغلابة الذين يقضون يوم ترفيهي والاستمتاع بالشاطىء والبحر، وللفسحة والتنزه والاستمتاع بالبلاج والتنعم بالمصيف  بأقل التكاليف لإدخال السرور على الأسر محدودة الدخل حيث تعد رحلات  سياحة اليوم الواحد  التى تعد المصدر الرئيسي لعائدات رأس البر  الامر الذي يحتاج لتدخل فوري لإنقاذ المصيف من عسف ادارة المواقف التى تنذر بعزوف الرحلات السياحية  والترفيهية عن مصيف راس البر حيث لا تتجاوز كارتة دخول دمياط الجديدة امتداد نفس الشاطئ 25 جنيه فقط ورسم دخول مصيف جمصة 5 جنيه وتلك المصايف مثيل لمصيف راس البر فلماذا هذا التعنت فى فرض رسوم تشيع سمعة عن راس البر ينافى طبيعتها البسبطة كمصيف للغلابة…؟! 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

مياه دمياط تقوم بجولة ميدانية لمتابعة مشروعات المبادرة الرئاسية “حياة كريمة” لتطوير الريف المصرى

استمراراً للجولات التفقدية لمتابعة كافة المشروعات الجارى تنفيذها بقطاعى مياه الشرب والصرف …